ميسان تتخذ اجراءات احترازية جديدة بعد حالة الوفاة لشاب بفيروس كورونا في ناحية السلام خلية الازمة في ميسان “تعطيل الدوام الرسمي في عددمن الدوائر والاخرى ٥٠%” تأبين ذكرى اربعينية عميد السادة الزويني في البصرة كلية الطب جامعة النهرين تقيم ورشة علمية للتوعية بفايروس كورونا الفريق الركن محمد حميد البياتي يعلن عن اعادة فتح جسر السنك رابطة جرحى ابطال الجيش العراقي تلتقي بالسيد الصافي والاخير يثمن بطولاتهم ويحث على توثيق بطولاتهم وفاة عميد السادة الزويني السيد كامل جاسم حميدي في البصرة نقابة المحامين العراقيين توجه طلبا حول تكليف رئيس الوزراء ..وتهدد بالاضراب مدراء فاسدون دفعوا فثبتتهم حكومة عبد المهدي ومدراء نزهاء اكفاء لم يدفعوا فارسلوا الى بيوتهم متظاهر يطالب الاعلام الدولي لمناصرة احرار العراق خيمة احرار العراق تنظم تجمعا في ساحة التحرير والحسني يوجه رسالة الى ثوار تشرين بيان اتحاد الصحفيين العراقيين ينظم وقفة احتجاجية تضامنية وسط العاصمة بغداد التربية تعلن انطلاق الاجتماع الثاني لبرنامج تعزيز فرص التعليم للشباب المتاثرين بالازمات في العراق ساحة التحرير تصدح بحناجر الابطال من جرحى وزارة الدفاع والساعدي يعلن عن استجابة سريعة

قرار لهدم الطبابة العسكرية وتدمير المؤسسات الصحية

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : » طباعة المقالة :

 

بقلم | د. اياد فاضل الياسري
قبل الحديث عن الهدم والتدمير , لابد من عرض نص الكتاب الذي ارسلته وزارة الصحة الى دوائرها الصحية في المحافظات ذي الرقم 52939 في 19|9|2017الذي ينص على التالي: (لغرض تفعيل دور الطبابة العسكرية ولحاجة المؤسسات الصحية العسكرية الى ملاكات طبية وصحية وادارية يرجى تحديد عدد الملاكات الطبية والصحية (مع ذكر الاختصاص ) من ضمن المنقولين من الطبابة العسكرية سابقا الى مؤسساتكم بعد حل المؤسسات العسكرية والذين يمكن لدوائركم اعادتهم الى الطبابة العسكرية وبما لا يؤثر سلبا على تقديم الخدمات الطبية والصحية للمواطنين في مؤسساتكم الصحية …للتفضل بالاطلاع …واتخاذ مايلزم ..مع الاحترام ), وبهذا النص تتخلى وزارة الصحة العراقية عن منتسبيها الذين قضوا (14) عام على ملاكها من سنة2003 ولحد الان . ان مرحلة الطبابة العسكرية في قواتنا المسلحة تحتاج الى عملية بناء تعتمد على طاقات شبابية تؤسس هذا الصنف وفق متطلبات العصر , بمعنى الطاقات المستهلكة لا تستطيع تقديم شيء غير الاسترخاء ومعالجة معاناتها المرضية نتيجة كبر السن . ان تلك الكوادر القديمة لا احد يشك بقدراتها الفنية ليس ذلك فحسب , بل لهم الفضل على وزارة الصحة العراقية من عام انتقالهم على ملاكها ولحد الان , وسنشير لذلك فيما بعد بتدمير المؤسسات الصحية . ولكن اقل خدمة لمنتسب الطبابة العسكرية من سنة التحاقه في الجيش الى سنة 2003 هي عشر سنوات ,ثم عملوا من السنة المذكورة الى 2017 , فيكون مجموع الخدمة 24سنة ,وحسب القانون العراقي السابق بعد سنة واحدة اي 25سنة يحال على التقاعد. وهنا ذكرنا اقل خدمة كمثال فهناك من بلغت خدمته اضعاف مضاعفة من هذا الرقم , وهذا الشريحة الان مابين مرض الضغط والسكر والامراض المزمنة الاخرى . فكيف ترسل وزارة الصحة اناس يعانون من الامراض وتلحقهم بشكل مباشر دون عرضهم على لجان طبية ؟ وكيف تقبل وزارة الدفاع بهذه المهزلة , حيث تدخل في صفوف القوات المسلحة وفي اهم صنف يعالجها صحيا بدون فحص طبي يثبت قدرتهم على العمل؟ وهل هناك انسان يجبر على العمل في مكان لا يريد ان يعمل به ؟ فيا ترى هل سيكون له استعداد على ان يبني او سيكون عنصر فعال في الهدم؟ اما وزارة الصحة الموقرة فتشعل فتيل الازمة العنصرية بين منتسبيها والتميز العنصري بين العسكريين والمدنيين من كوادرها الصحية منذ سنة 2003 وخصوصا في دوائر صحة المحافظات الجنوبية والوسطية , فهذا كان عسكريا وهذا مدنيا وهكذا كل يوم فتنة طائفية . وهناك حقيقة تتغافل عنها دوائر الصحة ومؤسساتها هي ان اغلب المراكز الصحية وخصوصا في القرى والارياف تديرها كوادر صحية عسكرية وكل عنصر منهم يدير عدة اقسام طبية بدون بديل . وغدا اذا نقلوا ستفرغ تلك المراكز من المنتسبين وتتوقف الخدمات للمواطنين ,فحينها ستقوم وزارة الصحة بحجج واهية كقلة الكوادر الصحية وعدم موافقة المالية على التعيين وما شابه من الحجج الفارغة التي تسببت فيها نفس تلك الوزارة , فهذا هو التدمير بعينه . ان بناء الطبابة العسكرية يتطلب وجود مفكرين لهذا المشروع وليس افراد تبحث عن حل مشكلة بخلق مشاكل اخرى وتعرض المشروع للهدم منذ البداية . فهذا حل العاجز . وعلى سبيل المثال هذه بعض الحلول : 1. فتح باب التطوع على صنف الطبابة العسكرية من خريجي اعدايات التمريض والمعاهد الطبية مع تحديد العمر من 18ـ 35 سنة . 2. دعوة كوادر الطبابة العسكرية السابقة من منتسبي وزارة الصحة وحسب الرغبة من 40سنة فما دون على التطوع على ملاك الطبابة العسكرية مع وضع امتيازات خاصة . 3. اختيار جنود من بين تشكيلات القوات المسلحة لادخالهم دورات الضماد السريعة والبالغة 9 اشهر من خريجي الثالث المتوسط ,والاتفاق مع وزارة الصحة لتدريب المذكورين في مؤسساتها الصحية . والله من وراء القصد .

1

التعليقات :

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.

منتسبو نجدة بغداد يستجيبون لنداء العوائل المحتاجة على الفور بعد اعلان منع التجوال
شرطة ميسان “قرار ايقاف النقل بين المحافظات احترازيا المركزي سيدخل حيز التنفيذ فجر الاحد
ميسان تتخذ اجراءات احترازية جديدة بعد حالة الوفاة لشاب بفيروس كورونا في ناحية السلام
خلية الازمة في ميسان “تعطيل الدوام الرسمي في عددمن الدوائر والاخرى ٥٠%”
تأبين ذكرى اربعينية عميد السادة الزويني في البصرة
رئيس وزراء بامل جديد
اعلان
الجبوري يطالب باغلاق الحدود مع ايران واتخاذ الاجراءات اللازمة لمنع وصول فيروس كورونا الى العراق
القبض على عصابة تمارس اعمال اجرامية مختلفة في ميسان
كهرباء ميسان “انجاز تاهيل انارة شارعي المصلحة والمرور التجاري في العمارة”
كلية الطب جامعة النهرين تقيم ورشة علمية للتوعية بفايروس كورونا
مستشار الرئيس
نقل الطاقة في الجنوب تدشن منظومة الطاقة الشمسية في مشروع هو الاول من نوعه في محافظة البصرة
الفريق الركن محمد حميد البياتي يعلن عن اعادة فتح جسر السنك
ميسان”اعتقال متهمين بجرائم الارهاب والقتل العمد وضبط اسلحة ومواد مخدرة
الاحزاب تتخلى عن مسؤوليتها
الاستخبارات العسكرية تحرر اثنين من المختطفين بعد اقل من ساعتين على اختطافهم في منطقة الرطبة
توزيع كهرباء صلاح الدين “إدخال محطة الاسكان الثانوية للعمل بعد توقفها بسبب العصابات الارهابية”
قانون التقاعد
رابطة جرحى ابطال الجيش العراقي تلتقي بالسيد الصافي والاخير يثمن بطولاتهم ويحث على توثيق بطولاتهم
إحالة لجنة الكشف الكمركي في منفذ سفوان الى النزاهة
قائممقام الخالدية يوجه المفارز الطبية بمعالجة مرضى الجرب من النازحين بمخيمات السياحية
قمع الاراء
الزاملي : مجلس واسط يعلق جلسته احتجاجا على تدري واقع الكهرباء في المحافظة و يمهل وزارة الكهرباء 48 ساعة
الاقتصاد النيابية: جميع أرقام الموازنة وهمية 100%
بالصورة..عندما يلتقط ميسي “سيلفي” لنفسه في مباراة مالاجا
العشرات من المصابين بالسرطان يتظاهرون امام المنطقة الخضراء وسط بغداد
اعتقال أحد أبرز مروجي المخدرات في ديالى
التحضيرات الأخيرة للمؤتمر التأسيسي لقائمة كفاءات للتغيير
عمليات الأنبار تعلن إعادة خمسة آلاف نازح الى مناطقهم المحررة
اكثر من ثلاثة ملايين زائر يشاركون بركضة طويريج
تطبيق تعليمي “داعشي” ينتشر في المدارس
جهاز استشعار على شكل ثمار الفاكهة للإبقاء عليها طازجة
وزارة الداخلية قسم الشرطة المجتمعية يقيم مؤتمرا عشائريا في مضيف الشيخ زامل العطواني
الرافدين يعلن منح قروض تشغيلية للجامعات الأهلية
الدراسة السريانية تباشر بإجراء الكشف على مدارس سهل نينوى لإعادة تأهيلها
الجنائية المركزية : الحكم باعدام أربعة مدانين بالارهاب
برشلونة يتلقى صدمة بسبب صفقته الجديدة
قيادة طيران الجيش تنفذ حملة استطلاع وإغاثة لأهالي بدرة
جابرييل خيسوس يتعرض لإصابة قوية أمام بورنموث
حقل البحث
اختر اللغة