احياء الحفل التابيني السنوي السابع عشر لاستذكار الشهيد العلامة المجاهد احمد المالكي الياسري يعلن قرب اكتمال اطول طريق دائري بطول ٥٨كم يربط شمال النجف الاشرف بجنوبها انطلاق حملة (مااترك المدرسة)في ميسان للحد من ظاهرة تسرب التلاميذ من المدارس المرجع الخالصي يؤكد فشل الجهات السياسية في اخراج شئ لصالح الشعب العراقي مدرسة هدايت الابتدائية في كركوك تستقبل العام الدراسي الجديد بتوزيع الهدايا والحلوى مجلس محافظة واسط يعلن تعطيل الدوام الرسمي يومي الأربعاء والخميس توزيع كهرباء ميسان ينظم حملة تطوعية لارسال قناني المياه للبصرة افتتاح معرض في كلار يدعم مرضى السرطان احتفالية الوقف السني بمناسبة العام الهجري الجديد بيان ممثل السيستاني يحمل المسؤولين مايحصل بالعراق والشعب لم يطيق الصبرويدين الحرق والتخريب الوكيل الاداري لوزارة الاتصالات يلتقي بشركة صاايران لبحث سبل التعاون الاتصالاتي بين البلدين الاتحاد الاوربي يشيد بجهود مركز نجفي متخصص بالحوار السياسي الوكيل الفني الاقدم لوزارة الاتصالات يبحث مع وكيل وزارة الاعمار والاسكان انجاز مهام لجنة متضرري طوزخرماتو سعدسلوم يدعوا تزويد الاقليات بحق الفيتو

الإلحاد … عقيدة أم موضة ؟

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : » طباعة المقالة :

 

علي الربيعي
يعد الإلحاد قديمًا فكرة وعقيدة يؤمن بعض الناس من خلالها بالنظرية (الدارونية) التي تنسف النظرية الإبراهيمية والأديان المنتمية لها بخصوص نشأة الخلق، ويعتبر الأشخاص المنتمين لهذه العقيدة (ملحدين) كونهم لا يؤمنون بوجود (الله) أو أي إله آخر. وبغض النظر عن تفاصيل النظرية، يعد الملحد سابقًا إنسان ملتزم بالقوانين والأعراف الإنسانية (التي فطرنا عليها) والتي تعد ضابطًا من ضوابط المجتمع والمانع الرئيسي من تفككه وانحلاله بل تعد مصدر قوة وتوحد وعنصر تقدم أغلب شعوب العالم. أما الآن فقد ابتلينا (بالإلحاد الموضوي) والذي يقسم المنتمون إليه ب(والله آني ملحد)!! وهذا المذهب من الإلحاد يعد أغلب الشباب وخصوصًا المراهقين الذين تراودهم شهواتهم ونزواتهم بالانحلال الأخلاقي والحضاري بداعي الانفتاح والثقافة، ولكن هذه الدعوات واهية وبعيدة حتى عن الإلحاد الحقيقي المرتبط بنظرية (دارون). والحقيقة أن مثل هكذا دعوات أعدت بسيناريوهات خفية تقودها أجندة خارجية تهدف إلى تحطيم الثقافة الاجتماعية العراقية وموروثها الجميل وتمزج (السم بالعسل) لتعد جيل يحمل عقيد وفكرة أن (الانحلال هو الإلحاد) وأنا على علم أن قلوبهم تؤمن بوجود الله الواحد الأحد، وما إن يحتاجون إلى الله تراهم يستغيثون به ومن دون أي تردد ولكن سبب انتماءهم لمثل هكذا حركة هو بسبب اعتقادهم أو ما يروج له بعض الناس من أن الإلحاد هو عدم الالتزام بالأعراف السائدة والقوانين أو شي آخر أن أغلب الشباب الذين ينضوون تحت هذا المذهب من الإلحاد يرغبون بالتخلص من القيود الاجتماعية و العرفية فضلًا عن القيود الشرعية والدينية ليحصلوا على التحرر الأخلاقي والثقافي غير المشروط وغير المقيد. وآخر ما أود الإشارة إليه (ومن المضحك المبكي) أن (الملحد الموضوي) يدعي نبذ الطائفية والعنصرية الفئوية بل يدعو الناس لنبذها والترويج لفكرة الإنسانية بغض النظر عن انتماءات الأفراد والمجتمعات، ولكن في الحقيقة هو إنسان متعصب لفكرته وشغله الشاغل هو الانتقاص من الإسلام والمسلمين (عود ليش بس الإسلام والمسلمين وعايف اليهود والمسيح ما أعرف ليش)!!!! والانتقاص من ( الله جل جلاله) وسبه وشتمه والاستهزاء به (أعاذنا الله وإياكم منهم) في أغلب كتاباتهم وحواراتهم.

1

التعليقات :

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.

الصالح والعادل
النائب امجد العقابي يزور سيطرة كهرباء بغداد ضمن عدة جولات لمحطات ومراكز توزيع الكهرباء
نصارالربيعي لاعضاء مجلس مفوضية الانتخابات:لاتوجد ثقافة الاعتراف بالنتائج في الانتخابات
صدور كتاب جديد بعنوان (مخاطر انتشار المخدرات على المجتمع العراقي )من اعداد العقيد زياد محارب وباشراف اللواء سعد معن
المجتمع العربي وازمة النخبة السياسية
احياء الحفل التابيني السنوي السابع عشر لاستذكار الشهيد العلامة المجاهد احمد المالكي
تاثير الشائعات على المجتمع امنيا
الوكيل الفني لوزارة الاتصالات يلتقي بمدير شبكة الاعلام العراقي لبحث افق التعاون المشترك
انتهت اللعبة في اليمن وانقلب السحر على الساحر
الوكيل الفني لوزارة الاتصالات في تصريح لقناة inews عن مخاطر شبكات الاتصالات على البيئة
الياسري يعلن قرب اكتمال اطول طريق دائري بطول ٥٨كم يربط شمال النجف الاشرف بجنوبها
الحوكمة الالكترونية
“للحياة معنى اخر”الفلم الروائي الجديد للمخرج عبد الناصر عبد الامير
دعوة تطوع
جلسة حوارية لمناقشة السياسة العراقية الخارجية
طائرة الخطوط الجوية تحط في مطار كركوك الدولي
كش ملك
تحسين اوضاع حقوق السجناء والموقوفين ضمن ورشة تدريبية في بغداد
انطلاق حملة (مااترك المدرسة)في ميسان للحد من ظاهرة تسرب التلاميذ من المدارس
اتركوا الضحية ولاتبرروا للجاني
رئيس الوزراء العراقي الدكتور حيدر العبادي يوجه رسالة الى اهالي الموصل…وتعهد بقطع رأس تنطيم داعش..
الجبوري وعلاوي يتفقان على اهمية حصر السلاح ضمن الاطار القانوني
عمليات بغداد: توصلنا الى خيوط عن هوية خاطفي الصحفية “أفراح شوقي”
الزوراء يلتقي الأهلي الأردني غداً بعزيمة مواصلة الانتصار
ضابط مركز المدينة السياحية في الحبانية يجود براتبه الخاص على العوائل النازحة من القائم إلى الانبار
إستقرار سعر صرف الدولار اليوم
الصدر يدعو الدول العربية والإسلامية إلى غلق السفارات الأميركية مؤقتا والإسرائيلية نهائياً
امنية ديالى تعلن مقتل “امير حوض الوقف” الجديد في “داعش”
شجب واستنكار
المرصد السوري: 20 قتيلاً معظمهم أطفال بغارات جوية على الريف الشرقي لمحافظة إدلب
اجراء كشف موقعي لاضرار جسري ذي الطابقين والجادرية في بغداد
احصائية رسمية : انخفاض كبير في الوفيات الناجمة عن الحوادث المرورية في النجف الاشرف
المجرب لا يجرب
الهاشمي يبادر برعاية المرأة ويركز على أهمية دورها في بناء المجتمع
فرطوس مستشارا لإدارة الصقور وليس للكرة
النائب منى الغرابي تلتقي وزير التعليم العالي والبحث العلمي..
” الكاشف نيوز ” تتجول مع ابطال الجيش وسرايا السلام في منطقة الرحالية في عين تمر اعلى اسوار كربلاء
انطلاق ورشة العمل الثانية للإعلاميين حول الأقليات
الحشد الشعبي يقتحم مركز قضاء الحضر
التغيير تتهم المفوضية بالكيل بمكيالين لعدم عزلها مدراء كردستان
حقل البحث
اختر اللغة