وزير العمل يعلن منح مبلغ العيدية لمستفيدي الحماية الاجتماعية الاسبوع المقبل التربية تعلن عن بدء عملية التدقيق لتصحيح دفاتر الامتحانات الوزارية للمرحلة الابتدائية بيان السادة العواودة امام منزل السيد عواد العوادي في محافظة بابل تحليل لمظاهر الكراهيات العميقة في التقرير الاول للمركز الوطني لمواجهة خطابات الكراهية في العراق انشاء مطار ميسان الدولي خطوة ايجابية في الاتجاه الصحيح الخاقاني:تسليم ١٨مليارا لمسوقي الحنطة وفتح منفذ في الاصلاح لاستيعاب الكميات فريق الصحة الانساني يزور السيد محافظ المثنى الاستاذ احمد منفي جودة في مكتبه لفتح افاق تعاون بين الطرفين وزارتي الاتصالات والعمل يفتتحان افق للتعاون المشترك بينهما معهد الفنون التاهيلي يكرم مؤسسة الكاشف نيوز للصحافة والاعلام ضمن مبدعي العراق لعام ٢٠١٩ وزير الاتصالات والبنك الدولي يبحثان عدد من مشاريع البنى التحتية والحكومة الالكترونية مجلس ادارة شركة نفط ميسان يعقد جلسته الاعتيادية الثانية والعشرون العشرات من موظفي وزارة الاسكان والبلديات العامة في ميسان يعتصمون امام ديوان المحافظة تكلفة المعيشة في العراق اكثر من مصر واقل من لبنان امطار تبدا يوم الاحد على بادية السماوة العتبة العباسية تفتتح المرحلة الاولى لمجمع كليات جامعة الكفيل في النجف الاشرف

سيرة مختصرة عن ام الفقراء

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : » طباعة المقالة :

 

سهام جرجيس(ام كارو)
عامر الرسام
سيدة عراقية ، حديدية الأعصاب ، رقيقة القلب ، جياشة العاطفة ، دافقة الامومة ، نابضة المشاعر ،واهبة الحياة ، سفيرة للانسانية ، صوت المحبة ، وايمان بحجم الوطن.. سيدة استحوذت على حيز كبير من وسائل الاعلام المختلفة وشغلت مواقع التواصل الاجتماعي خلال السنوات الماضية بمزيد من الاهتمام ونقل أخبارها والحديث عن انسانيتها وشجاعتها وعن صبرها وتفانيها في زمن اصبحت فيه المرأة المثالية عملة نادرة ومساحة النماذج الانسانية متقلصة فهل نحن أمام نموذج انساني مثل الام تريزا مع الفارق الزماني والمكاني؟ في ظل المتغيرات الكبيرة التي يعيشها المجتمع العراقي في الاعوام الأخيرة بعد حقب متسلسلة متتالية من الحروب والحصار والاحتلال وبالتالي دخول الإرهاب الأعمى القادم من الخارج والمتهجن مع مجرمي الداخل من المتخلفين والمتبقين من نفايات السلطة الحاكمة . “داعش ” الارهابي الذي ملأ الأرض قتلا ودمارا وفسادا وارتكب الفضائع وانتهاك الحرمات وسبي النساء وقتل الشباب والنساء والأطفال العزل غدرا وعدوانا بدم بارد، وبالأخص بعد دخولهم محافظة صلاح الدين والرمادي والموصل السيدة (سهام جرجس ) نموذج معاصر للمرأة العراقية الشجاعة ..هي قصة نجاح انساني .. وحكاية بطولة لامرأة عراقية رائعة فرضت انموذجها على الواقع العراقي وسطع نجمها عفويا لتعيد لنا ما فقدناه من بريق نساء عراقيات لامعات .. ام مثالية تحاول التجسيد بدمها ولحمها وشحمها لصياغة جديدة في التعبير عن نوع التفاني والتضحية محاطة بالعاطفة الانسانية والإيثار. رغم ان التاريخ يكشف وجود نساء عراقيات تميزن بصفات مميزة .. تلك المرأة الاصيلة بتضحياتها وجهادها وصبرها ومثابرتها، و صفات يكاد ان يقل نظيرها في العالم, فالمرأة الشجاعة اصبحت عملة يندر وجودها في مجتمعنا. تلك الحريصة على دينها , المقبلة على ربها , الناظرة في عيبها , العفيفة بلسانها , العظيمة بصبرها , القليلة بمكرها , البريئة من كذبها , الوثيقة بعملها , الرحيمة بقلبها , الزاهدة في دنياها ،و المقبلة على عطائها .. مواصفات رائعة تتطابق جميعها او معظمها مع مواصفات السيدة ( ام كارو )……. لماذا؟ لآنها انقذت اكثر من خمسة الف عائلة عراقية من الموت والجوع والعطش لأنها انقذت خمس الف عائلة من مكابدات الحزن والقهر والالم والهلاك لأنها انقذت عشرات الاطفال من الامراض السيدة ” سهام جرجس ” تذكرني مرة بالأم تريزا الحاصلة على جائزة نوبل للسلام ، تلك الانسانة التي نذرت نفسها من أجل إيواء الأطفال ومعالجة الفقراء ، واخرى تذكرني بالامرأة العراقية “طوعة ” ووقفتها المشرفة الشجاعة حينما فتحت بيتها لسفير الحسين ع مسلم بن عقيل “رض ” وخبئته في بيتها بعيداً عن عيون الإرهابيين الأمويين حينذاك ، تلك الوقفة الجليلة الشامخة كنخيل العراق والتي جعلت من” طوعة ” اسما لامعا سطر ملحمة انسانية رائعة عبر التاريخ ما زالت اصدائها تتردد ليومنا . يا ترى ألا تستحق السيدة “سهام جرجس ام كارو ” لقب (طوعة زمانها) هذا المرأة التي تميزت بالإخلاص الذي ادت به عملها لله وليس عمل من اجل هوى النفس فكان اخلاصها دنيوي واخروي في آن واحد ، فكان فوزها الدنيوي انها نالت رضا ومحبة وثناء العراقيين وليبقى عملها هذا خالداً على مر العصور أما فوزها الاخروي فأنها ارضت ألله ورسوله والمؤمنين . “ام كارو ” جازفت بحياتهاومالها وكل ماتملك من أجل الآخرين وجاهدت بنفسها ومالها لإنقاذ العوائل والشيوخ والاطفال من المرض والهلاك والعطش والجوع والموت ..

1

التعليقات :

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.

الخليج على فوهة بركان
حادث عراقي كامل الدسم
توزيع كهرباء ميسان :انجاز اعمال مشروع استحداث ونقل المغذيات الاربع من محطة الكرامة الثانوية
صحيفة الكاشف نيوز منتدى ثقافي ومنبر اعلامي حر
ازمة السكن الى اين؟!
عبد الزمان يبحث مع لجنة العمل النيابية الية تقديم الخدمات الاجتماعية للمواطنين
وزير العمل يعلن منح مبلغ العيدية لمستفيدي الحماية الاجتماعية الاسبوع المقبل
الاركان الايرانية :اصابعنا على الزناد
محافظة بغداد تعلن تقدم مراحل العمل في مستشفى الشعب
الشخير يرتبط بامراض لدى الصحفيات والاعلاميات
منتجات منزلية يومية تخفي خطرا يهدد صحتنا
الكشف عن اكبر ثوران بركاني باطني تحت الماء
انطلاق التصويت في انتخابات البرلمان الاوربي
خبراء روس ينشرون توقعاتهم بشان خسائر الحرب المفترضة بين امريكا وايران
وزير الشباب والرياضة يبحث الية العمل في صرف المستحقات المالية للاتحادات الرياضية
ضنك العيش يدفع شابة كردية للعمل بمهنة اختص بها الرجال
التربية تعلن عن بدء عملية التدقيق لتصحيح دفاتر الامتحانات الوزارية للمرحلة الابتدائية
صحيفة روسية تنشر تقريرا عن التواجد الامريكي بالعراق
اسوس تطلق هاتفها الذكي الجديد في الاسواق
تعرف على الرجل الذي نجى من الموت باعجوبة
الرد السريع يعلن انتهاء عملية تفتيش الطوز
لاعب يشهر السلاح بوجه مدربه ويهدده بالقتل إن لم يشركه أساسياً
بالصور.. بدء الفحص الثقيل للطائرات في مطار بغداد
نائبة عن القانون تدعو لإنفتاح مشروط مع السعودية
شباط.. مملوء بالظواهر الفلكية
الساهر يفرض شروطاً صارمة للغناء في حفل بالمغرب
الديمقراطي الكردستاني يعلن تأجيل اجتماع بين البارزاني والكتل الكردستانية بشأن الموازنة
الحرس الثوري يشتبك مع عناصر من “داعش” بمنطقة ايرانية محاذية للعراق
أمطار وعواصف رعدية غداً
باسم قاسم: ذاهبون نحو الإنجاز ولا أتطير من المدرب الأجنبي
إحالة معاون مدير عام الخطوط الجوية الى محكمة الجنايات
عمل مستمر لانارة الشوارع بجانب الكرخ
تحرير ناحية الرمانة بالكامل
خطة الموصل أكتملت والتحرير سيكون سريعاً
محلل سياسي: مضى زمن التحالفات الكردية في الأقليم وستكون في بغداد
الانواء الجوية: امطار متوسطة وغزيرة ابتداء من الجمعة المقبلة
شرطة ميسان تلقي القبض على (36) مطلوب بجرائم مختلفة
العثور على تجمع لنمور نادرة مهددة بالانقراض شرقي تايلاند
الرافدين يحصر منح قروض السيارات بتأييد من المرور حصراً
عبطان: مذكرة التفاهم مع السعودية سيكون لها مردود إيجابي للعراق
حقل البحث
اختر اللغة