كلية الطب جامعة النهرين تقيم ورشة علمية للتوعية بفايروس كورونا الفريق الركن محمد حميد البياتي يعلن عن اعادة فتح جسر السنك رابطة جرحى ابطال الجيش العراقي تلتقي بالسيد الصافي والاخير يثمن بطولاتهم ويحث على توثيق بطولاتهم وفاة عميد السادة الزويني السيد كامل جاسم حميدي في البصرة نقابة المحامين العراقيين توجه طلبا حول تكليف رئيس الوزراء ..وتهدد بالاضراب مدراء فاسدون دفعوا فثبتتهم حكومة عبد المهدي ومدراء نزهاء اكفاء لم يدفعوا فارسلوا الى بيوتهم متظاهر يطالب الاعلام الدولي لمناصرة احرار العراق خيمة احرار العراق تنظم تجمعا في ساحة التحرير والحسني يوجه رسالة الى ثوار تشرين بيان اتحاد الصحفيين العراقيين ينظم وقفة احتجاجية تضامنية وسط العاصمة بغداد التربية تعلن انطلاق الاجتماع الثاني لبرنامج تعزيز فرص التعليم للشباب المتاثرين بالازمات في العراق ساحة التحرير تصدح بحناجر الابطال من جرحى وزارة الدفاع والساعدي يعلن عن استجابة سريعة مناشدة من مرضى السرطان لكل العراقيين الشرفاء راصد جوي :انكسار موجة الحر غدا الجمعة ودرجات الحرارة تدخل الثلاثينات نقابة الاطباء في ميسان تجدد مطالبتها بتوفير حماية الاطباء وتحذر من عدم ردع المعتدي بحادثة اليوم

ايام ابطيحان ماقبل جمهورية فيطي

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : » طباعة المقالة :

 

أيام ابطيحان ما قبل جمهورية فيطي
تحت عنون
الذي خلف ما مات
بقلم البارون الأخير / محمود صلاح الدين
ابطيحان شخصية الممثل الأردني ( زهير النوباني ) هو من أصول فلسطينية ولكن هذه الشخصية كانت ليست هي في الاعمال التلفزيونية ولكن كانت هناك الشخصية ذاتها تحكم البلد ما قبل قيام دولة فيطي وليس حال اليوم خير من الامس فقط كان ابطيحان يحكم البشر بفكر قبائلي رجعي غير متحضر وهو كان بالأساس لا يلق بهذا المنصب وهو ان كان لا اكثر من شيخ عشيرة في كل يوم يدخلها في صراعات عشائرية في أسباب تافها لا قيمة لها وكان هو رجل عصابات قبل تولي السلطة وهو يعني انه ليس مؤهل للمسك بزمام السلطة فكان البلد وقتها عبارة عن سجن كبير يقمع به كل الأصوات التي تكون معارضة له فالرجل هو المثال الحسن للشرذمة التي تحكم الجمهورية اليوم هو مؤسس المبدأ الانتهازية والتسلط على الرقاب غير مبالي في التوابع التي يكون لها نتائج كارثية اليوم التي يعاني منها جموع الشعب وكل هذا وغيره انتاج شخصيات ما بعد أيام ابطيحان شخصيات ذات طابع هزيل في عالم السياسة وإدارة الدولة وكل من كان معارض اصبح بطل له صولات وجولات في تاريخ غير مشرف لمجموعة لصوص اساسوا لقيام الجمهورية التي لا واقع لها الا على الأوراق الرسمية ففي أيامه كان لا حقوق ولكن واجبات يجب عليك ان تقوم بها كرهان او طواعية ولكن يجب عليك القيام بها ويذهب البعض اليوم الترحم على تلك الأيام وهو قمة الجهل والتخلف في تكوين عقلية المجتمع على صعيد الجمهورية وهنا يجب على المجتمع الطموح للأحسن لا للأسباب التي أدت بنا الى هذا الحال والبحث عن مخرج لكل المشاكل التي تسبب بها وهو كانت له في الفترة الأخيرة لأحداث مشابها ليومنا هذا من فوضى وعدم فرض الامن وهذا ما ينكره البعض ولكن الحال هو ذاته لا تغير انما كان هناك القليل من تسليط الإعلام على الممارسات التي كان ينتهجها صناعة شلة منحرفة تحكم جمهورية فيطي بلا استثناء فما عاد هناك شيء يربط المواطن بالجمهورية سوى تلك الأوراق الرسمية التي تتطلب في ابسط الأمور الحياتية والتي انهكت المجتمع في يومنا هذا وقد يسال احدكم هل هناك حلول لكل ما نعاني ؟ نعم . وبطريقة بث الوعي الصحيح وتحديد النقاط الغير صحيحة في تلك الممارسات المنحرفة التي تدل على فقر الفكر في بناء دولة ذات كيان او سيادة ويجب على الفرد في تلك الجمهورية ان يكون على يقين ان التغير ينبع من الفرد فينتقل الى العائلة ثم المجتمع وهذا الخطاء الذي يقع به كل أولئك الذي يطمحون للسلطة والتغير في الواقع الذي هم عليه الان وقد يظن البعض ان ما يحدث اليوم على الساحة من صراعات ليس ل ابطيحان فيها شيء وهذا شيء غير صحيح انما هي نتاجات لتلك الفترة المظلمة وهي أيام صعبة كانت هي عبارة عن بقعة سوداء كبرت وأصبحت اليوم بحر من الظلمات لا اخر له من سفك الدماء والتهجير والتهميش واكل الحقوق بالباطل وبغير وجه حق وإعطاء صاحب القوة والسلاح الحق بهذا وقد يكون الامر لا ينتهي عند هذا الحد انما ما هو عليه الحال اليوم سوف يساهم في تمزيق المجتمع وهدر روح المواطنة وتدمير البنية التحتية للمدن او حتى سحقها بحجة فرض الواقع وقد يكون هذا قد حصل بالفعل ولكن هناك ما هو أسوء من هذا وانا أتوقع هذا وارى ان ما سيحصل هو من نتائج مفهوم ذلك الرجل الذي يحمل لقب ابطيحان وان ما نرى اليوم من فوضى هي افرازات تلك المرحلة وقد تسيد جمهورية فيطي أناس ليس لهم علاقة لا بالوطن ولا المواطن واحب ان انهي ما بدأت في مقوله لهذه الأيام ( لك الله يا وطن ) .

1

التعليقات :

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.

القبض على عصابة تمارس اعمال اجرامية مختلفة في ميسان
كهرباء ميسان “انجاز تاهيل انارة شارعي المصلحة والمرور التجاري في العمارة”
كلية الطب جامعة النهرين تقيم ورشة علمية للتوعية بفايروس كورونا
مستشار الرئيس
نقل الطاقة في الجنوب تدشن منظومة الطاقة الشمسية في مشروع هو الاول من نوعه في محافظة البصرة
الفريق الركن محمد حميد البياتي يعلن عن اعادة فتح جسر السنك
ميسان”اعتقال متهمين بجرائم الارهاب والقتل العمد وضبط اسلحة ومواد مخدرة
الاحزاب تتخلى عن مسؤوليتها
الاستخبارات العسكرية تحرر اثنين من المختطفين بعد اقل من ساعتين على اختطافهم في منطقة الرطبة
توزيع كهرباء صلاح الدين “إدخال محطة الاسكان الثانوية للعمل بعد توقفها بسبب العصابات الارهابية”
قانون التقاعد
رابطة جرحى ابطال الجيش العراقي تلتقي بالسيد الصافي والاخير يثمن بطولاتهم ويحث على توثيق بطولاتهم
وفاة عميد السادة الزويني السيد كامل جاسم حميدي في البصرة
نقابة المحامين العراقيين توجه طلبا حول تكليف رئيس الوزراء ..وتهدد بالاضراب
مدراء فاسدون دفعوا فثبتتهم حكومة عبد المهدي ومدراء نزهاء اكفاء لم يدفعوا فارسلوا الى بيوتهم
متظاهر يطالب الاعلام الدولي لمناصرة احرار العراق
خيمة احرار العراق تنظم تجمعا في ساحة التحرير والحسني يوجه رسالة الى ثوار تشرين
تمكين المراة في وزارة الكهرباء يقيم ندوة موسعة بحضور الوزير حول اهمية نبذ العنف ضد المراة
الشرف نبات طبيعي لاينبت في مشاتل العملاء
المدرسة الاحسائية في النجف تعلق الدراسة وتتبرع بالدم وتقيم مجلس عزاء تضامنا مع الشعب العراقي
بعد الفيديو.. فيسبوك تتيح بثا مباشرا للمحتوى الصوتي فقط
عندما يتحول الناشر الى طابعي
الصحة توافق على انشاء مفارز طبية مصغرة في المناطق النائية في ديالى
ألمانيا تحرز رقماً قياسياً في التأهل لكأس العالم
وزارة التربية تكرم معاون شؤون الخدمات في احتفالية اجمل حديقة مدرسية
انطلاق عمليات واسعة لتحرير مناطق الجزيرة في صلاح الدين ونينوى والانبار
حكم قضائي أمريكي يسمح بسريان حظر ترامب ويؤثر على ست دول
منح فرصة أخيرة للعناصر المتورطة مع داعش لإلقاء السلاح وتسليم انفسهم
مدير عام النقل البري: تنظيم النقل في العراق من أولى مهام الشركة
هجرة الأنبار تعلن عودة اكثر من 216 الف اسرة نازحة الى مناطقها المحررة
النزاهة النيابية تبحث آلية تأجير طائرات “فلاي بغداد” مع الخطوط الجوية
اللجان النيابية خير خلف لخير سلف
فيسبوك يحذف حسابين بسبب صور مسروقة تدعي إصابة طفل بالسرطان
شرطة ميسان : القبض على متهمين بجرائم جنائية مختلفة مخالفة للقانون
الأنبار توقع اتفاقيات لإنشاء فندق خمس نجوم ومستشفى دولي ومراكز للقلب والسرطان
بالصور.. انطلاق مشروع “ألق بغداد”
القوات العراقية والحشد الشعبي يسيطران على مدينة سنجار
اعلام عمليات بغداد للكاشف نيوز انطلاق حملة (لن يعطشوا)
نقابة الصحفيين فرع البصرة تحتضن ندوة حوارية عن ” تمكين المرأة الاعلامية في المجتمع “
علاوي يحذر من عدم المشاركة الفاعلة في الانتخابات القادمة
حقل البحث
اختر اللغة