وزير الاتصالات يمنح مخصصات الخطورة المهنية لموظفي مقر الوزارة الهوية الشيعية السياسية في العراق ومراحل بلورتها تحت المجهر تهنئة بالوثيقة اصدار قرار باعادة النائب الاول لمحافظة النجف اتحاد الصحفيين العراقيين يهنئ وزير الثقافة والسياحة والاثار بمناسبة تسنمه المنصب وفاة طفلة في بغداد بطلق ناري في ليلة راس السنة شباب العراق يواجهون فتوى تحريم الاحتفال بالميلاد المجيد الجامعة التقنية الجنوبية تقيم مؤتمرها الدولي الرابع لاستدامة بين الواقع والتحديات والافاق المستقبلية الاعلامي مرتضى الزيدي مديرا رسميا لادارة قسم الاعلام للمزارات في محافظة النجف الاشرف مسارات تشارك في الاحتفال بنادية مراد في بغداد وزير الاتصالات يستقبل مجموعة من مقاتلي الحشد الشعبي من منتسبي الوزارة خطيب الكوفة مطالبا بتغيير المادة ٥٧من قانون الاحوال الشخصية UNAMi: اننا تواقون لرؤية اكمال لتشكيل الحكومة من اجل استقرار البلاد وفد اتحاد الصحفيين العراقيين في ضيافة السفير الفلسطيني الغريب: عضو مجلس محافظة المثنى يزور الجريح حازم ديوان بمعية مخول الجرحى في المحافظة في مستشفى الخضر العام

الفساد والعجز التشريعي

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : » طباعة المقالة :

 

قاسم الغراوي
قادت الطبقة السياسية في العراق نهبآ ماليآ ممنهجآ للمال العام لمدة 15 عامآ بحثآ عن النفوذ ، وعندما بدات اسعار النفط تنخفض مؤخرآ وتؤثر هي الاخرى على موارد الدولة تلاشت كل الامال في تحسن الحكم (الجميع فاسدون من قمة الهرم الى قاعدته )ولكم ان تتصوروا حجم الكارثة التي يمر بها العراق .
ظهر الفساد بعناوينه ومسمياته في وقتنا الحاضر بوسائل ملفتة للنظر ، بفعل ماتقوم به النخب السياسية ورجال الاعمال والنخب الادارية المرتبطة بمناصب الدولة من افعال هدفها اساءة استخدام السلطة العامة لاهداف غير مشروعة .
ان اكثر انواع الفساد السياسي شيوعآ المحسوبية والرشوة والابتزاز وممارسة النفوذ لذوي السلطة في البلد ، اعتمادآ على المناصب التي يحصل عليها البعض وهو يفتقر الى الاخلاق المهنية ويبتعد عن القيم الانسانية والوطنية التي تحكم سلوكه والتزامه ، باعتبار المنصب شرفيآ لخدمة الشعب وتكليفآ بنفس الوقت للارتقاء بالبلد وتطويره نحو الافضل .
ان شيوع المحسوبية والرشوة والابتزاز وممارسة النفوذ المتمثلة بالعملات والنهب والاستحواث على المناقصات العامة لصالح فئة معينة ومنح الامتيازات الاقتصادية لتحقيق اغراض سياسية هي ابرز انواع الفساد المستشري الذي ينخر جسد الدولة ويعطل برامجها الانمائية وسبل تقديم الخدمات والارتقاء بها .كما ان بروز النهب الواسع للاموال الحكومية عن طريق صفقات غير شرعية تعد الابرز في النظام السياسي القائم ، اضف الى ذلك ضياع موارد الموازنة الحكومية وارتفاع مرتبات اعضاء القوى السياسية المسيطرة على مواقع المسؤولية ،وحتى القرارات الصادرة من السلطة التشريعية تصب في مصلحة الاعضاء وشرائح معينة ، ولاتراعي الوضع العام للشعب وتعجل باصدار قرارات او تفعيل قوانين تصب في مصلحته . وتبرز ظاهرة الاستيلاء على المناصب والوظائف الحكومية والدرجات الخاصة بشكل ملفت للنظر ، على سبيل المثال يتربع اقرباء ومعارف السياسيين في السفارات والسلك الدبلوماسي وعوائلهم برواتب تفوق احلامهم مع كون الغالبية لايدرك مفهوم عمله ، في حين يقبع في البلاد من حملة الشهادات العليا والاختصاص عاطلين عن العمل ، كما ان الوزارات بوظائفها المهمة تحتكر للوزير واقرباءه واعضاء حزبه ،والغريب في الامر ان الوزير التابع لحزبه يخضع لتعليماته ولا يلتزم غالبآ بتعليمات صادرة من جهات اعلى ،وتوجد امثلة كثيرة لا اود الخوض فيها . لقد غاب مفهوم الكفاءة في الدولة العصرية الديمقراطية وحل محلها المقربون والاهل والاصدقاء .
ان الفساد السياسي انما هو فساد في التصرف والسلوك السياسي الذي يمارس من قبل الاشخاص الذين يتربعون في السلطة لذا يعتبر هذا الفساد من التحديات الكبيرة التي تواجه الحكومة الحالية وهي في طريقها للتنمية والفساد يقوض الديمقراطية ويغير مسار العملية السياسية لكونه يبتعد عن القيم الديمقراطية الصحيحة ، ويقدم المصالح الشخصية والفئوية والحزبية على مصالح الوطن وخدمة الشعب .

1

التعليقات :

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.

صحة الرصافة:نصب جهاز متطور لاجراء عمليات تصحيح البصر (الليزك)في مستشفى ابن الهيثم للعيون
واشنطن _بغداد ملف شائك
الحكيم يلقي كلمة العراق في الاجتماع الوزاري للقمة العربية التنموية
اعتقال العديد من المطلوبين بقضايا ارهابية وجنائية ومخالفات قانونية وضبط ممنوعات في ميسان
موقع لمجمع اتصالات جديد في كركوك والديوانية تبحث مع مجلس محافظة سبل تطوير الاتصالات
بعدالاداء الرجولي مع ايران هل سيغير منتخبنا بوصلة البطولة ويكون ابرز المرشحين لنيل اللقب
وزارة الاتصالات تنفذ حملة ازالة التجاوزات في منطقة الحبيبية
الاتصالات تزيل عدد من التجاوزات على شبكة الكابل الضوئي في الكرخ
وزارة الاتصالات تقوم باصلاح مسار الكيبل الضوئي فلوجة_المامون
شركة السلام العامة تنظم ورشة عمل حول العقود الالكترونية
كرة الشرطة تدخل معسكر تدريبي في اربيل
اعتقال عصابة متورطة بتهديد وقتل المواطنين في ميسان
وزير الإتصالات يستقبل مدير الشرطة المجتمعية
بعد ابتزازه ٤٣امرأة خلية الصقور تطيح بهاكر في ذي قار
نلعب لاجل صدارة المجموعة بالعلامة الكاملة
وزير الاتصالات يلتقي وزير الاتحاد الدولي للاتصالات والامين العام للمنظمة العربية للتكنلوجيات
الهلال يستقبل في مكتبه مدير مركز ابابيل للدراسات الاستراتيجية والوفد المرافق له
مفتش عام وزارة التربية:تنفيذ زيارات تفتيشية لمشاريع انشاء مدارس في نينوى
وزير الاتصالات عازمون على انهاء الشراكة مع بعض الشركات
وزارة الهجرة تجهز النازحين في السليمانية باكثر من ١٨الف لتر من مادة النفط الابيض
سر قرار توماس توخيل، المدير الفنى لنادى بوروسيا دورتموند الألمانى، باستبعاد المهاجم الجابونى أوباميانج من المشاركة فى مباراة الفريق الأصفر
دراسة صادمة عن مضادات الاكتئاب
خريجو طب الاسنان والصيدلة والتمريض بالسليمانية يتظاهرون للمطالبة بتعيينهم
هل تشعرين بتوتر دائم؟ استخدمي هذا الزيت!
لاعبو العراق والكويت من الجيل الذهبي يلتقون مجدداً في البصرة
عمليات البصرة تتدخل لتمتين سدة ترابية حدودية منعاً لتسرب مياه بزل شديدة الملوحة
بدء التصويت على الانتخابات البرلمانية في تركمانستان
ضبط سياسي أمريكي معارض للمثلية وهو يمارس الشذوذ مع رجل في مكتبه
التجارة: جولات ميدانية لمتابعة عمل المطاحن والية تجهيز الطحين في محافظة واسط
النائب “كندور” يطالب بتسهيل وصول المهاجرين إلى الأراضي الألمانية وتقليل معاناتهم
تأجيل التصويت على قانوني حجز أموال النظام السابق والعطل الرسمية
عمليات بغداد تنوه عن تفجير جنوبي العاصمة
العمل تحذر من محتالين يوهمون المواطنين بالشمول بالحماية الاجتماعية
العراق يصدر سندات سيادية بملياري دولار في 2018
ارتفاع طفيف بسعر صرف الدولار ببورصة الكفاح واستقراره بالاسواق المحلية
كهرباء ميسان ” تعلن عن إدخال محطة علي الغربي الثانوية الجديدة للعمل
موقع عالمي يعرض رواية رومانسية لصدام حسين للبيع
ترامب وزعيم كوريا الشمالية يتنابزان بالألقاب
ديالى.. القبض على مطلوبين بتهمة الارهاب بحوزتهما مواد متفجرة
الأديب: رفع علم الاقليم في كركوك مخالف للدستور ويدفع للتطرف
حقل البحث
اختر اللغة