العتبة العباسية تفتتح المرحلة الاولى لمجمع كليات جامعة الكفيل في النجف الاشرف مسارات تطلق حملة لتعديل مشروع قانون الناجيات الايزيديات الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في اقليم كوردستان تقيم تكريما خاصا لمدافع عن حقوق الإنسان والاقليات البديري يكشف عن فساد تحويل قصر رئاسي لجامعة امريكية مدير عام توزيع كهرباء الجنوب:يؤكد ان فصل الصيف سيشهد تحسن ملموس قياسا بالصيف السابق رابطة ابطال جرحى الجيش العراقي ينظمون وقفة حداد على ارواح ضحايا حادث العبارة في الموصل صحفيو ميسان ينظمون وقفة حداد على ارواح ضحايا حادث العبارة في الموصل كيكو:منتصف الشهر المقبل سيتم تسليم وحدات سكنية استثمارية لمستفيديها انباري يعثر على كمآ بوزن ٣كيلو غرام انطلاق مسابقة الامام علي ابن ابي طالب (عليه السلام)الالكترونية الدولية الاولى ناجية ايزيدية:هذا الداعشي عذبني وجلدني واطالب بمحاكمته على هامش مؤتمر برشلونة الدولي:وزير الاتصالات يلتقي ممثلة البنك الدولي ويدعو الشركات العالمية الى الاستثمار في العراق بحضور ممثل من الامانة العامة لمجلس الوزراء وزارة الاتصالات تكرم نخبة من مبدعيها الرشيد يصدر تعليماته بشان سلف المتقاعدين في النجف الاشرف هيئة الاستثمار تفتتح مشروعا ترفيهيا استثماريا يحتوي على مساحات خضراء فيها اكثر من ٤ملايين وردة

69 مليار دولار العجز المتوقع في ميزانية السعودية 2016

بواسطة » الوقت \ التاريخ : عدد المشاهدين : » طباعة المقالة :

 

بلغ متوسط توقعات شركات أبحاث وبنوك سعودية وإقليمية، للعجز الجاري في ميزانية المملكة خلال العام الجاري، قرابة 69 مليار دولار أمريكي، بإجمالي إيرادات تبلغ نحو137 مليار دولار، ونفقات تثل لحوالي 205 مليار.

 

وتعلن السعودية خلال وقت لاحق من الشهر المقبل عن أبرز أرقام ميزانية العام الجاري، وموازنة العام المقبل 2017، وإجمالي العجز المتوقع فيها، والإيرادات والنفقات التي قدرتها الدولة.

 

وحسب مسح “لمؤسسات متخصصة”، فالعجز المتوقع من شركات الأبحاث أقل مما قدرته الحكومة السعودية بنسبة 21% (18 مليار دولار)؛ وكان تم تقدير العجز عند 87 مليار دولار من جانب الحكومة.

 

كانت المملكة توقعت إجمالي إيرادات موازنة العام الجاري عند 137 مليار دولار، مقابل نفقات تبلغ 224 مليار دولار، وعجز بـ 87 مليار دولار.

 

بينما الإيرادات المتوقعة من شركات الأبحاث تعادل ما تم تقديره من الحكومة السعودية عند 137 مليار دولار، فيما جاءت توقعات شركات الأبحاث للمصروفات أقل بـ 19 مليار دولار، إلى 205 مليار.

 

وتعاني السعودية، أكبر دولة مُصدرة للنفط في العالم في الوقت الراهن من تراجع حاد في إيراداتها المالية، الناتجة عن تراجع أسعار النفط الخام عما كان عليه عام 2014.

 

وتوقعات الميزانية السعودية، تعود لـ4 جهات، منها شركتي أبحاث واستشارات مالية وإدارة اصول هما (جدوى للاستثمار)، و (الاستثمار كابيتال)، إضافة للبنك الأهلي التجاري، أكبر بنوك السعودية من حيث الأصول والمملوك بنسبة 65% من الحكومة، إضافة إلى بنك الاستثمار الإقليمي (شركة هيرميس).

 

 

قالت شركة جدوى للاستثمار في تقرير صادر الثلاثاء 22 نوفمبر/ تشرين ثاني الماضي، إنه نتيجة لخفض الإنفاق الجاري والإنفاق الرأسمالي على حد سواء، فإن إجمالي الإنفاق الحكومي الفعلي عام 2016 يقدر بنحو 850 مليار ريال (227 مليار دولار)، بزيادة طفيفه عن المبلغ المقدر في الميزانية وهو 840 مليار ريال (224 مليار دولار).

 

وتوقعت “جدوى” تسجيل الميزانية السعودية عجزا بـ 265 مليار ريال (71 مليار دولار).

 

وفيما يخص العام 2017، توقعت أن يتباطأ إجمالي الإنفاق الحكومي بصورة أكبر، إلى 815 مليار ريال (217 مليار دولار).

 

وذكرت أنه نتيجة للمزيد من الخفض المتدرج في الإنفاق الرأسمالي وظهور التأثير الكامل لخفض البدلات وتجميد العلاوات، والمساعي الجادة لترشيد الانفاق، فهذا سيؤدي في النهاية إلى خفض عجز الموازنة إلى 151 مليار ريال (40 مليار دولار) في عام 2017.

 

 

 

قال رئيس الأبحاث في شركة الاستثمار كابيتال مازن السديري، إنهم يتوقعون عجزاً في ميزانية السعودية بنحو 190 مليار ريال (51 مليار دولار)، بناء على توقعاتهم بمصروفات تبلغ 525 مليار ريال (140 مليار دولار)، مقابل إيرادات بـ335 مليار ريال (89 مليار دولار) خلال 2016.

 

وأضاف، إنهم بنوا توقعاتهم على أساس سعر نفط 50 دولاراً للبرميل خلال عام 2016.

 

وتوقع أن تكون نفقات 2016 أقل من عام 2015 الذى شهد راتب شهرين لموظفي الدولة وارتفاع كبير في الإنفاق العسكري.

 

وكانت ميزانية السعودية لعام 2015، قد سجلت إيرادات بقيمة 608 مليار ريال (162 مليار دولار)، مقابل نفقات بـ975 مليار ريال (260 مليار دولار)، بعجز قيمته 367 مليار ريال (97.9 مليار دولار).

 

 

وتوقع البنك الأهلي التجاري، تسجيل ميزانية السعودية عجزاً قيمته 79 مليار دولار، نتيجة إيرادات بـ159 مليار دولار، مقابل نفقات بـ238 مليار دولار.

 

وأشار البنك في أحدث تقاريره عن الاقتصاد السعودي، أن سعر 69.2 دولار لبرميل النفط يمثل نقطة التعادل للسعودية مما يعني عدم وجود عجز أو فائض، وذلك انخفاضاً من 79.2 دولار في العام 2015.

 

 

من جهتها توقعت شركة هيرميس، تسجيل ميزانية السعودية عجزاً قيمته 74 مليار دولار، نتيجة إيرادات بـ143 مليار دولار، مقابل نفقات بـ217 مليار دولار، بحسب بيانات حصلت عليها “الأناضول” من الشركة.

 

 

وقدر فهد بن جمعة، الخبير النفطي السعودي ونائب رئيس اللجنة الاقتصادية في مجلس الشورى، صادرات السعودية النفطية خلال الشهور العشرة الأولى من العام الجاري بـ2.36 مليار برميل قيمتها 360 مليار ريال (96 مليار دولار)، بانخفاض نسبته 22% عن نفس الفترة المماثله من العام الماضي.

 

وقدر،  الاستهلاك المحلي بنحو 816 مليون برميل، أو ما نسبته 34% من إجمالي الإنتاج خلال عشرة شهور من 2016.

 

وبلغ متوسط الانتاج اليومي للسعودية العام الماضي 10.2 مليون برميل، فيما صادراتها نحو 7.2 مليون برميل يوميا والباقي يستهلك محليا.

 

 

وتوقع بن جمعة أن تتجه سوق النفط نحو التوازن ولكن ببطء، “فما زال السوق يعاني من ارتفاع فائض المعروض وتباطؤ نمو الطلب الذي لن يتجاوز 1.2 مليون برميل يوميا هذا العام والعام القادم”، حسب وكالة الطاقة الدولية.

 

 

وضمن إجراءات الحكومة لمواجهة تراجع أسعار النفط والعجز المتوقع في ميزانيتها، رفعت أسعار (بنزين 95) بنسبة 50%، و(بنزين 91) بنسبة 67%، وأسعار الديزل 74%، نهاية العام الماضي. كما رفعت أسعار الكهرباء والمياه بنسب متفاوتة حسب الشرائح.

 

فيما خفضت الحكومة السعودية في سبتمبر/أيلول الماضي، من مزايا موظفي الدولة عبر إلغاء بعض العلاوات والبدلات والمكافآت، وخفض رواتب الوزراء بنسبة 20%، إضافة لخفض مكافآت أعضاء مجلس الشورى بنسبة 15%.

 

 

وأعلنت السعودية في 25 إبريل/نيسان الماضي عن رؤية اقتصادية لعام 2030، تهدف إلى خفض اعتمادها على النفط الذي يشكل المصدر الرئيس للدخل، وزيادة زيادة الإيرادات غير النفطية من 163 مليار ريال (43.5 مليار دولار) إلى نحو تريليون ريال سنوياً (267 مليار دولار).

 

 

ولزيادة الإيرادات غير النفطية، طبقت السعودية رسوما على الأراضي البيضاء (الفضاء غير المطورة) بنسبة 2.5% سنوياً، وبدأ تطبيق اللائحة اعتباراً من منتصف يونيو الماضي.

 

 

وتقترب دول الخليج وبينها السعودية، من إقرار ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5% على سلع إستهلاكية وخدمات إعتبارا من 2018.

 

 

وستكون تلك الضريبة هي الأولى من نوعها في الدول الخليجية الست المنتجة للنفط، والتي تتمتع عادة بإعفاءات ضريبية اجتذبت عمالة أجنبية كبيرة.

 

 

واتفقت دول الخليج في نوفمبر/ تشرين ثاني 2015، على فرض ضريبة انتقائية على التبغ ومشتقاته بنسبة 100% مماثلة للرسوم الجمركية.

 

 

وفرضت السعودية رسوماً قيمتها 533 دولار أمريكي، على تأشيرة الحج والعمرة بعد المرة الأولى، ونفس القيمة على تأشيرة الدخول للبلاد.

 

(الدولار الأمريكي = 3.75 ريال سعودي)

1

التعليقات :

التعليقات مغلقة على هذه التدوينة.

ايبرا تبحث في التحديات الفكرية التي تواجه النتاج الاعلامي
وزير الاتصالات يلتقي ممثلي هيئة الاتصالات الفدرالية في الولايات المتحدة الأمريكية
جامعة ذي قار تدخل ضمن التصنيف العالمي الروسي لعام ٢٠١٩
بنسخته الحادي عشرة الاتصالات تشارك بمعرض بغداد الدولي للزهور
النجف تشهد افتتاح مبنى جامعة الكفيل ذات مواصفات فائقة الجودة
قيادة شرطة ميسان :القبض على متهم بالتهديد وخيانة الامانة جنوب مدينة العمارة
القبض على متهم سرق مبلغ ٢٠الف دولار من سيارة في بغداد
صحيفة نقلا عن العبادي :الصدر مقتنع بي لرئاسة الوزراء
توزيع كهرباء ميسان يكشف عن موعد قطع التيار الكهربائي عن الدوائر الحكومية لتوفير الطاقة للصنف المنزلي
العتبة العباسية تفتتح المرحلة الاولى لمجمع كليات جامعة الكفيل في النجف الاشرف
امانة بغداد:اطلاق حملات ضخمة لازالة التجاوزات في شرق وجنوب بغداد
شهيدات مجزرة مدرسة الراعي
سيدي ياحسين البدرسلام من الله عليك ورحمة منه وبركاته
هيئة النزاهة تعقد الملتقى التشاوري مع المنظمات الغير حكومية
مسارات تطلق حملة لتعديل مشروع قانون الناجيات الايزيديات
ترحيب بطرح انتاج تويوتا الجديد في العراق
الثقافة بين التازيم والتكريم
وزير الاتصالات يعلن عن زيادة حجم الانترنيت لمشتركي خدمة FTTH وباسعار تشجيعية
الهيئة المستقلة لحقوق الانسان في اقليم كوردستان تقيم تكريما خاصا لمدافع عن حقوق الإنسان والاقليات
اعلان عطلة
ارتفاع عدد المراجعين لمركز بابل لتاهيل المعاقين
بالوثيقة.. الكهرباء تستبدل مدير الانتاج في البصرة بمدير آخر
الحكيم في ذكرى الثورة الإيرانية: المنطقة تحتاج الى الهدوء
الى مستخدمي واتساب… ميزة جديدة للرسائل الصوتية
النزاهة تعلن استرجاع قرابة الملياري دينار لخزينة الدولة من مدانين محكومين غيابيا
اقتصاديون ونواب يبحثون ملف اطلاق سندات المقاولين .
العشرات يتظاهرون في النجف للمطالبة بإلغاء الخصخصة
مسارات تختتم سلسلة ورشها لمواجهة خطاب الكراهية
قيادة شرطة ميسان :تنفذعملية استباقية في قضاء الكحلاء
تحرير مختطفين اثنين والقبض على قاتلين في ميسان
البرلمان يعزي باستشهاد قائد القناصين في الحشد الشعبي
ضبط 14 معاملة كمركية مزورة في منفذ الشلامجة
لاتصالات تجاوزت تأثير إنقطاع الكابل البحري ونقص السعات بعد إستخدام مصادر بديلة
البنك الدولي يقرض العراق مليارا و485 مليون دولار
اصابة اربعة مدنيين بانفجار عبوة ناسفة شمالي بغداد
ياور: الأوضاع هادئة تماما في جميع الجبهات وليس هناك ما يستدعي القلق
العبادي يبحث مع شركتين فرنسيتين تجهيز معدات عسكرية واستثمارات بالطاقة
كهرباء الكرخ:ندوة توعوية في مركز شباب شعلة الصدرين تهدف لترشيد الطاقة الكهربائية
الداخلية :عقوبة “الدكة العشائرية”تصل الى السجن المؤبد والاعدام احيانا
العدل تفرج عن 535 نزيلا بينهم 177 شملوا بالعفو العام
حقل البحث
اختر اللغة